أحد عشر إماراتية يتسلقن قمة أعلى جبل في سلطنة عمان احتفالا باليوم الوطني الخامس والأربعين

27 نوفمبر 2016

 

 

طالبات الإمارات يرتقين إلى قمم جديدة

في صباح السادس والعشرين من نوفمبر، استعدت أحد عشر طالبة طالبة إماراتية لخوض مغامرة جديدة في رحلة لتسلق قمة جبل شمس، أعلى قمة جبل في سلطنة عمان وذلك احتفلا باليوم الوطني الخامس والأربعين لدولة الإماراتت العربية المتحدة، أثناء تخطيهن لحاجز آخر.
 
دفع الشغف بالنشاط البدني وحب تسلق الجبال "الطالبات الشجاعات الأحد عشر" إلى قبول التحدي الذي تنظمه أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية بالتعاون مع كليات التقنية العليا - كلية أبوظبي للطالبات وذلك على أثر مذكرة تفاهم تم توقيعها مؤخرا بين الأكاديمية وكلية أبوظبي للطالبات وتنص بنودها على التعاون في مجال الترويج للمارسة الرياضة والنشاط البدني في أوساط مجتمع طالبات الجامعات والكليات في أبوظبي، حيث دعت المؤسستان الطالبات من مختلف المساقات الأكاديمية بكليات التقنية العليا للمشاركة في رحلة التسلق هذه.
 
ولم تكن الدعوة للمشاركة في التحدي مطلقة بدون شروط بل بذلت الطالبات الكثير من الجهود للتأهل للمشاركة في الفريق الذي حمل علم الإمارات إلى قمة سلسلة الحجر الجبلية. فبالإضافة إلى إجتياز الطالبات للتدريبات البدنية القاسية التي استمرت لمدة شهرين قبل موعد الرحلة والنجاح في اختبارات اللياقة البدنية متتاليين كان لابد لكل طالبة أن تحرز معدل أكاديمي تراكمي لا يقل عن 3.0 من 4.0.
 
و عن أهمية هذه المبادرة صرحت الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان قائلة " أن هذا التحدي يمثل القيم الأساسية التي تأسست عليها الأكاديمية والتي تعمل الأكاديمية على الحفاظ عليها من خلال أنشطتها اليومية، هذه القيم النبيلة التي أرستها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وهي تمكين سيدات الإمارات من خلال تشجيعهن على أن يكن فاعلات وطموحات ولقد جعلت الأكاديمية من ترسيخ هذه القيم في عقلية المرأة الإماراتية مهمة لها ".
 
من جانبه قال الدكتور عادل العميري مدير كلية أبوظبي للطالبات: " هدفنا في كليات التقنية العليا هو تشجيع الطلاب والطالبات على تبني أسلوب حياة أكثرة صحة ونشاطا من خلال تقديم العديد من فعاليات اللياقة البدنية أثناء فترة دراستهم الجامعية، لذا فإننا في كلية أبوظبي للطالبات سعداء بالتعاون الوثيق بيننا وبين أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية في مجال نشر ثقافة ممارسة الرياضة والترويج لتبني أسلوب حياة صحي ونشط في أوساط الطالبات ".
 
وبفضل الرعاية الكريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك " أم الإمارات" رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الاعلى لمؤسسة التنمية الاسرية رئيس المجلس الاعلى للأمومة والطفولة، تستمر رحلات التسلق هذه في التحول إلى تقليد سنوي تتبعه الاكاديمية وكلية أبوظبي للطالبات، تقليد يؤسس إلى سجل من الإنجازات يلهم الشابات والفتيات الإماراتيات، ونتيجة لهذا التقليد ارتفع علم الإمارات شامخا فوق قمة جبل كليمنجارو في تنزانيا في العام 2013 وفوق قمة جبل فوجي الياباني الشهير في العام 2015.
 
وعبرت سلمى البلوشي الطالبة في كلية أبوظبي للطالبات عن فخرها بالمشاركة في الرحلة قائلة: " أتمنى أن يكون المجهود الذي بذلناه خلال الرحلة دافعا للجيل القادم من سيدات الإمارات للعمل بجد واتمنى ان تكون الرحلة قد شكلت مثالا إيجابيا لهن. ولقد شعرنا بكم لا يوصف من الفخر بالشرف الذي حظينا به أثناء حمل علم الإمارات إلى قمم الجبال حول العالم، خاصة وان رحلة التسلق تأتي بالتزامن مع مناسبة عزيزة علينا جميعا الا وهي اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة التي تحتفي بروح الريادة التي يتحلى بها شعبنا ".
 
للمزيد من المعلومات عن المبادرة يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.fbma.ae أو الإتصال بالرقم 02-2057333.