الشارقة الشرقية والفجيرة يحسم لقبي دوري الفتيات والناشئات وينتظر التتويج بالبطولتين غداً

27 أبريل 2017

الشارقة الشرقية والفجيرة يحسم لقبي دوري الفتيات والناشئات وينتظر التتويج بالبطولتين غداً

 

 


في ختام النسخة الخامسة لدوري الفتيات والناشئات 

 


كتب: أحمد البوهي

 


تصوير: هشام تيكنوين

 


دبي الخميس 27 أبريل 2017/  تختتم مباريات دوري الفتيات تحت 14 سنة، صباح غدٍ الجمعة على ملاعب اتحاد الكرة بالخوانيج في دبي في تمام الساعة العاشرة صباحاً، حيث سيلتقي مركز تدريب الشارقة وعجمان وأم القيوين مع مركز تدريب المدارس الخاصة، ومركز تدريب الشارقة الشرقية والفجيرة مع مركز تدريب رأس الخيمة، ونادي أبوظبي الرياضي أمام مركز تدريب دبي.

 


ومن جهة أخري تُقام مباريات الجولة الخامسة والأخيرة لدوري الناشئات تحت 16 سنة، وستجمع بين مركز تدريب رأس الخيمة مع مركز تدريب الشارقة وعجمان وأم القيوين، ونادي أبوظبي الرياضي أمام مركز تدريب دبي.

 


وتأتي مباريات الجولة الأخيرة لدوري الفتيات والذي يتصدره مركز تدريب الشارقة الشرقية والفجيرة برصيد 12 نقطة، يليه نادي أبوظبي الرياضي و مركز دبي برصيد تسع نقاط كل منهما.

 


وينص نظام البطولة على أن حسم ترتيب الفرق  في حال تساوي فريقين في النقاط يكون عن طريق المواجهات المباشرة بينهم، وفي حال تعادلهم يحسم عن طريق فارق الأهداف.

 


أما بالنسبة لدوري الناشئات تحت 16 سنة، فقد حسم مركز تدريب الشارقة الشرقية والفجيرة اللقب بعد أن حقق العلامة الكاملة في جميع مبارياته الأربعة وله 12 نقطة، ويفصله عن نادي أبوظبي الوصيف 6 نقاط، وستكون أهم مباريات الجولة الأخيرة لهذا الدوري، مباراة أبوظبي ودبي والتي يسعى خلالها كلا الفريقين إلى حسم وصافة المسابقة، حيث يتساوى كلاهما في نفس عدد النقاط "6 نقاط"، والتعادل بينهما سيُهدي ويؤكد الوصافة لأبوظبي.

 


وبدروها أعربت أمل بوشلاخ عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة وعضو لجنة كرة القدم للسيدات بالاتحاد الآسيوي، عن سعادتها ورضاها من المحصلة الفنية التي شهدها الموسم الرياضي الكروي على صعيد المراحل السنية للفتيات والناشئات.

 


وأوضحت، زاد عدد اللاعبات بشكل كبير في ظل تعاون وزارة التربية و التعليم ومشاركة المدارس و الأندية  في المسابقتين، وهو ما أثرى أجواء التنافس و أضفى روحاً رياضية عالياً، أسهمت  في زيادة ارتباط الفتيات بكرة القدم، ما أسعد الاتحاد الاسيوي للعبة في آخر زيارة قبل شهر حيث وقف على أوضاع اللعبة النسائية في الدولة.

 


 وأكدت بوشلاخ، أن ارتفاع عدد اللاعبات في هذه المرحلة هو أمر مهم، يساهم في زيادة القاعدة الكروية ويضيف الكثير للمنتخب الأول مستقبلاً، وأضافت، الجميع أثنى على عدد اللاعبات تحت 16 عاما واللواتي شاركن مع المنتخب الأول في التصفيات المؤهلة إلى كأس آسيا أخيراً ، حيث قدمن مردوداً نال إعجاب الجميع وسنقوم بالعديد من العمل في الفترة القادمة من أجل تطويرهن بغية استثمار الفرصة التي لاحت لهن في هذا العمر مع الفريق الأول.

 


و تابعت، نتطلع في المواسم السابقة للاستفادة من الأخطاء ومتابعة متطلبات الفيفا عبر برنامج (عش أهدافك)، بجانب تطوير المسابقات وفقا لرؤية الاتحاد الدولي ، الذي يتطلع لمستقبل أكثر إشراقاً لكرة سيدات الإمارات، وهو هدف نصبو إليه جميعاً.