26 نوفمبر 2019

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، تنظم أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية ومجلس أبوظبي الرياضي جائزة فاطمة بنت مبارك الرياضية والنسخة الخامسة من المؤتمر الدولي لرياضة المرأة  خلال الفترة من 13 وحتى 17 نوفمبر 2020، وتستضيف أبوظبي خلال الحدث 5 أيام من الفعاليات والأنشطة والمبادرات التعليمية الرائدة بمشاركة رموز رياضية وقادة في المجال ونماذج تجسد القدوة في عالم الرياضة على المستوى العالمي، وسوف يتم مناقشة مستقبل الرياضة النسائية وتعزيز حضورها والترويج لها بصورة فعالة.

وأشادت الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، رئيسة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي ونادي العين للسيدات بالدور الريادي لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، وقالت: «إن شهر نوفمبر المقبل سوف يكون به أسبوعاً لا ينسى في تاريخ رياضة المرأة بالإمارات من خلال دمج حدثين كلاهما غاية في الأهمية، إلى جانب الأنشطة المجتمعية والتعليمية الأخرى، ومثل هذه الأحداث والفعاليات تعكس الدور المهم الذي تقوم به أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، والمهام التي تنجزها، حيث تقف رياضة المرأة على أعتاب حقبة جديدة، خاصة أن العام الماضي شهد خطوات كبيرة للأمام، والآن هناك تفاؤل كبير بالمستقبل، وفي نوفمبر المقبل سوف يكون هناك تجمعا من قادة العالم للاحتفال بالنجاح، والأهم بالطبع هو مواصلة التطور والتقدم، والتعامل بطريقة ناجحة مع كافة القضايا التي تخص الرياضة النسائية.

وحصل المؤتمر الرائد الذي يقام كل عامين ICSW على اعتراف دولي باعتباره فريداً من نوعه، فضلا على انه يعزز رؤية أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، ويعزز دورها في غرس قيمة الرياضة في الثقافة الإماراتية، ومناقشة قضايا الرياضة النسائية ودراسة كل المعوقات وتقديم حلول استثنائية لتقديم مزيد من النجاحات على المستويات كافة.

وقد شهد المؤتمر الأخير الذي عقد في عام 2017 حضور ومشاركة عددا من قادة الرياضة الملهمين، وشخصيات لها تأثيرها الكبير في الرياضة النسائية، ومن بينهم 3 وزراء، وأبطال أولمبيين حصلوا على 3 ميداليات أولمبية، كم شارك في المؤتمر نجوم من أصحاب الهمم فازوا بـ 10 ميداليات في الأولمبياد الخاص، كما شارك في المؤتمر مؤسس ماراثون بيروت الذي يبلغ من العمر 86 عاماً، ورواد صناعة الرياضة، وجذب المؤتمر 2000 زائر من جميع أنحاء العالم تحت شعار "إلهام الأجيال".

ويتم تنظيم وتقديم جائزة فاطمة بنت مبارك الرياضية كل 4 أعوام، وهو حدث يجذب قادة من جميع أنحاء العالم، وتحديداً من الوسط الرياضي على المستوى العالمي، والهدف من هذه الجوائز هو تكريم الأعمال المميزة التي تم إنجازها من جانب شخصيات رياضية واتحادات وهيئات إدارية ووسائل الإعلام وغيرها ممن ينشطون في المجال الرياضي النسائي من كافة أنحاء العالم، وهناك 12 فئة من الجوائز في 3 أقسام،  حيث تشتمل الجوائز الفردية على 6 فئات هي: فئة أفضل رياضية (للصغار والكبار) ، فئة أفضل رياضية (صاحبات الهمم)،  فئة أفضل مدرب – مدربة ، فئة أفضل قائدة رياضية، فئة التغطية الإعلامية المميزة ، وفئة أفضل فريق.

وتستهدف الجائزة المؤسسات والاتحادات الرياضية عبر 4 فئات هي، التغطية الإعلامية المميزة، المواهب الرياضية صغار وكبار، أفضل مبادرة إبداعية رياضية، وفئة البحوث التطويرية للرياضة النسائية.

وتحتفي الجائزة بشخصية العام الرياضية على مستويين هما ، الشخصية الرياضية للعام على مستوى العالم، والشخصية الرياضية للعام على مستوى الوطن العربي.

ويعد المؤتمر الدولي لرياضة المرأة وجائزة فاطمة بنت مبارك الرياضية من مبادرات أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، والتي تم إنشاؤها من أجل دعم الرؤية الاستراتيجية للشيخة فاطمة بنت مبارك، والتي تتمثل في تمهيد الطريق للمشاركة في مجال الرياضة، وتطمح الأكاديمية إلى المساعدة في تغيير السلوكيات الاجتماعية الأساسية بين النساء في الإمارات، وتشجيع تنظيم الأنشطة الرياضية في العاصمة أبوظبي، كما تسعى الأكاديمية من خلال المؤتمرات التي تنظمها إثراء رياضة المرأة بالدولة وتطمح الاكاديمية لتعزيز حضور أبوظبي على خريطة الرياضة النسائية العالمية، وجعل العاصمة مركزاً دولياً للنهوض برياضة المرأة.

وبالإضافة إلى المؤتمر المرتقب وحفل توزيع الجوائز، سوف يكون التركيز الأساسي على أنشطة الأسبوع المرافق لهذين الحدثين، وسوف تتم دعوة الطلاب والأساتذة وكليات التعليم العالي في العام المقبل للمشاركة في مجموعة متنوعة من الأنشطة الرياضية والتعليمية في الحرم الجامعي، ومنذ تأسيسها قدمت اكاديمية فاطمة بنت مبارك نماذج متميزة للنهوض بالرياضة النسائية عبر دعم المنتخبات الوطنية النسائية في المشاركات الخارجية واطلاق البطولات العالمية التي تسهم في تشجيع الفتيات على المشاركة في الرياضة وجعلها أسلوب حياة وتتطلع الاكاديمية بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ومتابعة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد لمواصلة نهج التطور وتحقيق النجاحات.

من ناحيته أشاد سعادة عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي بالدعم اللامحدود الذي تحظى به الرياضة النسائية من قبل سمو الشيخة فاطمة بن مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات» ، مثنيا على دعم ومتابعة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيس أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي ونادي العين للسيدات وقال: "حرصت اكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية في تغيير مفهوم الرياضة ليصبح أسلوب حياة لدى الفتيات والسيدات وذلك عبر تنظيم الفعاليات وتشجيع المرأة على المشاركة في مختلف الاحداث وأوضح بان المؤتمر الدولي لرياضة المرأة يمثل فرصة استثنائية للوقوف على التجارب العالمية والاستفادة منها لتحقيق الأهداف المنشودة كما أن جائزة الشيخة فاطمة تعتبر علامة فارقة في تاريخ الرياضة النسائية لدورها الكبير في تعزيز مكانة المرأة.