21 فبراير 2020

ارتفعت وتيرة المنافسات في اليوم الثاني للنسخة السابعة من كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك الدولية لقفز الحواجز 2020 والتي تقام على مدار ثلاثة أيام في منتجع الفرسان الرياضي الدولي، حيث شارك في منافسات اليوم الثاني ما يقارب الـ150 فارساً وفارسة من مختلف أنحاء العالم، في 6 فئات مختلفة.

 

وتقام تحت رعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة "أم الإمارات" حفظها الله، وبدعم من سمو الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي للسيدات ونادي العين للسيدات، وبتنظيم من أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية.

 

مشاركة دولية واسعة

 

وجدير بالذكر أن البطولة الدولية تضم هذا العام 14 فئة مختلفة، يتنافس فيها 159 فارسة وفارس من أبرز الفرسان من جميع أنحاء العالم، معززين بذلك مكانة مدينة أبوظبي على خارطة بطولات قفز الحواجز العالمية.

 

ومن جانبه، قال خالد الجنيبي، المدير الفني للبطولة: "رسخت كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك الدولية لقفز الحواجز نفسها ضمن مشهد الفعاليات الرياضيّة الدوليّة التي تستضيفها أبوظبي، وما شهدناه على مدار اليوم الأول والثاني من منافسات استثنائية لمواهب محلية صاعدة وأسماء لامعة في عالم الفروسية الدولي لهو محط إعجاب من الجميع. إن فعالية رياضية بارزة مثل هذه البطولة من شأنها إلهام المزيد من المواهب الإماراتية الجديدة على خوض هذه الرياضة الرائعة ونشرها بين الأجيال المستقبلية".

 

وأضاف الجنيبي: "تنسجم هذه البطولة مع توجيهات ورؤية القيادة الرشيدة في الدولة بالارتقاء برياضتنا إلى المستويات العالمية، ونحن نتطلع بشغف لمتابعة فعاليات اليوم الختامي للبطولة والأداء المتميّز لجميع المُتنافسات".

 

وفي إطار سعي أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية لدعم فئة الشباب وتعزيز حضورها في المنافسات المحلية والدولية، شهدت منافسات اليوم الثاني نخبة من الفرسان ضمن فئة الناشئين من مختلف أنحاء العالم، حيث أقيمت هذه المنافسات برعاية أبوظبي للإعلام، وفئة الشباب التي جاءت برعاية وزارة شؤون الرئاسة.

 

وانسجاماً مع استراتيجية الأكاديمية التي تهتم برياضة المرأة في المقام الأول، وتشجيع مشاركتها في الفعاليات الرياضية المختلفة وخاصة الفروسية، شهدت منافسات اليوم الثاني مشاركة أبرز الفارسات في فئتين مخصصتين للسيدات، أقيمت الأولى برعاية من أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، والثانية برعاية مجلس أبوظبي الرياضي.

 

"غرانديرا" وحمامة يتقدمان فئة الخيول الصغيرة

في ثاني أيام البطولة أقيمت المنافسة الأولى من فئة النجمة الواحدة لخيول القفز الصغيرة، بمواصفات الجولة الواحدة على حواجز (125) سم للخيول عمر 6 سنوات، والحواجز (130) سم للخيول عمر 7 سنوات، وشاركت فيها 23 خيلاً بصحبة فرسانها، ونجحت 13 خيلاً في إكمال الجولة دون خطأ، ونال جائزة المركز الأول الفارس السوري فراس حمامة بالفرس "غرانديرا" والزمن (61.94) ثانية، وأحرز الفارس اليوناني ديمتري ناتسيس المركز الثاني بصحبة الفرس "ميس شيلو" والزمن (63.34) ثانية، ومع الجواد "كراتشو" شاركت الفارسة تينا لوند ، وأنهت الجولة في زمن بلغ (63.66) ثانية ونالت  به جائزة المركز الثالث.

وقال الفارس أحمد حمامة الفائز بالمركز الأول في منافسات فئة الخيول الصغيرة: "أفخر بالفوز الذي حققته اليوم في بطولة فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز في فئة الخيول الصغيرة، والذي يعود إلى ما وفرته دولة الإمارات من منصة لتطوير مهارتي والتدرب على المضامير عالمية المستوى، حيث أحرزت منذ انتقالي إلى الإمارات عدة انتصارات محلية وعالمية، كما أتوجه بالشكر إلى إسطبلات الشراع التي كان لها دوراً كبيراً في مسيرتي المهنية لما وفرته من منصة للتدرب وتنظيم عدة معسكرات في أوروبا لتجهيز الفرس وإعداده قبل السباقات التي شاركت بها".

غريب يحسم لقب الأشبال

حسم الفارس السوري ليث غريب لقب ثاني المنافسات الدولية لفئة الفرسان الأشبال، وجاءت بمواصفات الجولة مع تمايز، على حواجز تراوح ارتفاعها بين (110 ـ 115) سم، وتنافس على اللقب 8 فرسان، وأكمل الجولة الرئيسة 4 فرسان دون خطأ، وفارسان أكملا التمايز دن خطأ، ونال كأس المركز الأول الشبل الفارس السوري ليث غريب مع الفرس "كابيتولا اس آر زد"، وحاز كأس المركز الثاني الإماراتي حميد ضرار آل ثاني والفرس "ويست سايد كاونتس"، وذهب كأس المركز الثالث لزميله الفارس حمد النعيمي والجواد "اس اس كواليف" وأنهى التمايز برصيد 4 نقاط جزاء.

سيطرة فرسان الإمارات على دولية الناشئين

وفي المنافسة الدولية للفرسان الناشئين، حقق الفارس عمر عبد العزيز المرزوقي مع الفرس "كورال بيتش زد" لقب المنافسة والتي جاءت من جولة واحدة مع جولة تمايز على حواجز بلغ ارتفاعها 130 سم وشارك فيها 20 فارساً وفارسة، وأكمل الجولة الأولى دون خطأ ثلاث فرسان جميعهم من دولة الإمارات، اثنان منهم أكملا جولة التمايز دون خطأ، وحل في المركز الثاني الفارس الإماراتي عبدالله أحمد الشرفاء مع الجواد "كوراندو11" بأداء نظيف خالٍ من نقاط الجزاء، وذهبت جائزة المركز الثالث إلى الفارس عيسى عمران العويس مع الجواد "آفيلون"، برصيد 4 نقاط جزاء في جولة التمايز.

وعبّر الفارس الأولمبي الإماراتي عمر المزروعي عن فخره لسماع النشيد الوطني لدولة الإمارات بعد فوزه بالمنافسات الدولية لفئة الناشئين، مشيداً بدور أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضات النسائية على تشجيع الشباب والنشء ودعمهم للمشاركة في البطولات والمنافسات العالمية، فضلاً عن التنظيم عالمي المستوى للبطولة في يومها الثاني، كما ثمن جهود نادي الشراع التي أتاحت له المشاركة في البطولة.

وأكد المزروعي على مواصلة مسيرة النجاح والتألق بكونه أول إمارتي يحصد الميدالية الذهبية ضمن الألعاب الأولمبية للشباب إلى جانب الميدالية الفضية، ساعياً إلى تحقيق المزيد من الانتصارات في المستقبل وعلى رأسها كأس رئيس الدولة ضمن فئة الخمس نجوم التي ستقام الأسبوع القادم.

 

وبجانب المنافسات التي شهدها اليوم الثاني من البطولة، استمرت فعاليات "قرية الفروسية" المصاحبة للبطولة بتقديم تجارب ترفيهية ونشاطات عائلية مجانية متميزة للزوار، وتضمنت هذه الأنشطة التي تمتد على مدار اليوم عدداً من المسابقات المتنوعة إلى جانب الأنشطة المخصصة للأطفال، وورشتي عمل الأولى بالتعاون مع متجر "سيكرت غاردن"، حيث تعلم المشاركين فيها تنسيق باقات الزهور بطريقة احترافية، والثانية بعنوان "التصوير الفوتوغرافي الرياضي" التي أتاحت للمشتركين تعلم أساسيات ومهارات تصوير اللقطات الخاصة بالرياضات المختلفة، مما خلق أجواءً جاذبة للزوار ومنحهم فرصة للتعرف على رياضة الفروسية التي تشكل إرثاً متأصلاً في الثقافة الإماراتية، إلى جانب الاستمتاع بأنغام الموسيقى والمأكولات الشهية التي تقدّمها عربات الطعام الموجودة في قرية الفروسية.

 

ونظمت الأكاديمية بالتعاون مع شركة اتصالات مسابقة على منصات التواصل الاجتماعي، لاختيار أجمل الصور الملتقطة خلال فعاليات البطولة سواءً من المنافسات أو قرية الفروسية، حيث سيتم اختيار الفائزين والإعلان عنهم بعد انتهاء البطولة مباشرة على منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية.

 

وتجدر الإشارة إلى أن البطولة من تنظيم أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية وبدعم من مجلس أبوظبي الرياضي واتحاد الإمارات للفروسية. وتشمل قائمة رعاة البطولة كل من مجلس أبوظبي الرياضي ووزارة شؤون الرئاسة، واسطبلات الشراع، وشركة أبوظبي للإعلام وقناة "ياس"، وأبوظبي للإعلام، واتحاد الإمارات للفروسية، بالإضافة إلى الاتحاد الدولي للفروسية وشركة "اتصالات"، ومجموعة السلامة القابضة، ومركز الدكتور فراس لطب وتقويم الأسنان.