أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية تنظم الإصدار الثالثة من فعالية "حلبة داخل الحلبة"

12 أكتوبر 2016

 

 

تنظم أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية اليوم الأربعاء النسخة الثالثة من فعالية "حلبة داخل الحلبة " وذلك بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي ومبادرة أكتيف لايف من ضمان وحلبة مرسى ياس وهيئة الصحة أبوظبي وتأتي هذه الفعالية التي تقيمها الاكاديمية سنويا في إطار مبادرة الأكاديمية للتوعية بمرض سرطان الثدي تقام هذه الفعالية بالتزامن مع شهر التوعية بمرض سرطان الثدي  في حلبة مرسى ياس ضمن فعاليات برنامج الرياضة في ياس بدءاً من الساعة السادسة و حتى الساعة التاسعة مساءاً.

 

وتستهدف الفعالية سيدات مجتمع أبوظبي ضمن برامج الأجندة المعتمدة لأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية ودورها في دعم الحملات التوعوية والتثقيفية بأهمية الرياضة وتوسيع نطاق الممارسة لها واعتمادها نمطاً صحياً في حياتنا اليومية، كما تهدف الفعالية إلى زيادة الوعي بسرطان الثدي وضرورة الوقاية منه من خلال الفحص المبكر، واتباع الإرشادات والادلة الصحية التي سيتم توزيعها على المشاركات في الحملة.

 

وستتوشح حلبة مرسى ياس باللون الوردي، حيث سيتم تشكيل مضمار داخل الحلبة يشابه الشريط الوردي المتعارف عليه كرمز لمكافحة سرطان الثدي وسيقسم المضمار الوردي إلى محطتين تشتمل كل منهما على مجموعة من التمارين الرياضية، حيث ستتنافس المشاركات على إتمام المحطات وستقوم أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية بالتبرع بمبلغ قدره 50 درهم عن كل محطة يتم إنهاؤها من قبل كل مشاركة إلى القافلة الوردية الخيرية المخصصة لجهود مكافحة مرض سرطان الثدي.

 

و بالإضافة إلى ذلك استحدثت الفعالية هذا العام نشاطا خاصا بركوب الدراجات الهوائية حيث ستحتضن حلبة مرسى ياس للفورملا 1  سباق للدراجات الهوائية تشارك فيه نجمة الإمارات للدراجات الهوائية وحيدة وسينقسم السباق لجولتين وستقوم أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية بالتبرع بمبلغ قدره 50 درهم عن كل جولة تنهيها كل مشاركة إلى القافلة الوردية الخيرية.

 

كما تقدم هيئة الصحة محاضرة  توعوية بعنوان " التوعية بسرطان الثدي: نصائح وقائية" و التي تقدم فيها هيئة الصحة فرصة لسيدات أبوظبي للحصول على المعرفة عن مرض سرطان الثدي و طرق علاجه و طرق الوقاية منه و سبل الكشف المبكر عنه ، كما تشكل فرصة للحاضرين لطرح أسئلتهم على الخبراء، وستشرع إدارة التعليم والأبحاث في الأكاديمية في إجراء دراسة مسحية عن التمارين البدنية والعادات الصحية لدى سيدات الإمارات تشارك فيها عينة من المشاركات والحضور.

وتشارك القافلة الوردية في الحدث من خلال تقديمها لفحص سرطان الثدي مجانا للمشاركات والسيدات من الحضور وذلك داخل خيمة القافلة.

 

وعن الفعالية صرحت فاطمة العلي منسقة الفعاليات الدولية بالأكاديمية أن أجندة الأكاديمية السنوية للفعاليات والأحداث تزخر بعدد من الفعاليات التوعوية الصحية ذات الطابع الرياضي ويأتي ذلك انطلاقا من الإهتمام الفائق الذي توليه صاحبة السمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة لكل ما يتعلق بصحة المرأة الإماراتية كون مسيرة النهضة الشاملة للدولة لن تكتمل دون ان تساهم بها كل سيدة وفتاة إماراتية وهي ترفل في ثوب الصحة والعافية. وأثنت العلي على القيادة الحكيمة والتوجيهات الرشيدة التي تصدرها الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية رئيسة نادي ابوظبي للسيدات من أجل ضمان تحقيق الأهداف الاستراتيجية عبر إمدادها للأكاديمية بالمبادرات الخلاقة والبرامج المبتكرة التي تسهم في تطوير الرياضة النسائية ونشر التثقيف الصحي وسط جميع السيدات والفتيات في الدولة.

 

وأشارت العلي  إلى أن تنظيم الأكاديمية لهذه الفعالية سنويا يأتي في سياق التأكيد على استمرارية دعم الأكاديمية لمرضى السرطان وهو واجب تتشرف الأكاديمية بحمله بصفتها مؤسسة رياضية نسائية وطنية وتهتم بأدائه من خلال التوعية والإرشاد الصحي حول أهمية الرياضة كونها أسلوباً مثالياً للحياة الصحية وعاملا حيويا في محاربة كافة الأمراض والمشاكل الصحية لدى الفتيات والسيدات.

 

وشكرت العلي كل من مجلس أبوظبي الرياضي وهيئة الصحة أبوظبي ومبادرة أكتيف لايف من ضمان وحلبة مرسى ياس ومستشفى هيلث بوينت وجميع الرعاة والمؤسسات المشاركة في إنجاح هذه الفعالية التي ما كان لها أن تؤدي رسالتها النبيلة من دون دعم وتكاتف كل تلك الجهات، كما توجهت العلي بالدعوة لجميع الفتيات والسيدات في أبوظبي إلى المشاركة والتفاعل مع أنشطة هذه الفعالية الهادفة عبر التسجيل من خلال الموقع الإلكتروني للأكاديمية.