26 مارس 2019

 

مجلس أبوظبي الرياضي صباح الاثنين (25 مارس).

وقام بتوقيع المذكرة كل من سعادة أمل العفيفي، عضو مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، والأستاذة شمسة الطائي، المدير التنفيذي لمؤسسة المباركة. وبموجب الاتفاقية، سيتعاون الطرفان سعياً لإعلاء مكانة المرأة على الساحة الرياضية بالدولة. كما سيشجع الطرفان جمهورهم على المشاركة في مبادرات وفعاليات الطرف الآخر، بالإضافة إلى العمل سوية لتعزيز ورفع مستوى الوعي بمبادرات وبرامج الأكاديمية والمؤسسة المتنوعة. علاوة على ذلك، ستوفر أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية لمؤسسة المباركة وفريقها تذاكر لحضور جميع فعاليات الأكاديمية الرياضية على المستوى المحلي والدولي.

وتأسست مؤسسة المباركة عام 2016 لتقدم برامجها وأنشطتها في إطار شامل للمسؤولية الاجتماعية، حيث تسعى إلى تعزيز دور الشباب في دولة الإمارات والنهوض بمكانتهم ودعم مسيرتهم وتحفيزهم لتحقيق طموحهم.

وتعليقاً على ذلك، قالت سعادة أمل العفيفي: "تستلهم أكاديمية فاطمة بنت مبارك رؤيتها من توجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت هزاع آل نهيان رئيس مجلس الإدارة، حيث تحرص سموها على مد مظلة التعاون بين الأكاديمية وغيرها من المؤسسات المجتمعية، دعماً لمسيرة النهضة الحضارية التي يشهدها وطننا الغالي في جميع المجالات التنموية".

وأضافت: "يعد توقيع هذه الاتفاقية مدخلاً لفتح آفاق جديدة أمام مختلف شرائح المجتمع للاستفادة من ثمار هذا التعاون الذي سيشمل تنسيقاً وتعزيزاً للجهود بين الجانبين، بما يحقق الأهداف المنشودة لرسالة كل منهما، وفي هذا الصدد أتوجه بالشكر إلى سمو الشيخة موزة بنت مبارك آل نهيان رئيسة مجلس إدارة مؤسسة المباركة على هذه المبادرة".

ومن جانبها، قالت الأستاذة شمسة الطائي: "نسعى في مؤسسة المباركة إلى إرساء دعائم الأمن على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، ومشاركة رؤيه القيادة الرشيدة بالدولة في تطوير مهارات الشباب قيادياً ومعرفيا من خلال مبادرات وشراكات مجتمعية فاعلة. جميع من يعمل في المؤسسة من متطوعين شباب وقيادات من الجيل الذي يسبقهم ضمن سياق رؤية الشيخة موزة بنت مبارك في ربط الأجيال لتحقيق التلاحم المجتمعي بين الأجيال لخدمة المسار الوطني لدولة الإمارات".

وأكدت الأستاذة شمسة أن التعاون مع أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية ليس بجديد، وعليه، يأتي توقيع الاتفاقية كتطور طبيعي للتعاون المثمر بين الطرفين في سبيل تحقيق الأهداف الاستراتيجية للأكاديمية والمؤسسة، على نهج رؤية القيادة الرشيدة بدولة الإمارات.